سياسة

تصدر وسم تركيا تقتل شاعرًا قطريًا علي موقع التدوينات القصيرة “تويتر” بعد مقتل الشاعر مشعل آل عكروم

تصدر وسم تركيا تقتل شاعرًا قطريًا علي موقع التدوينات القصيرة "تويتر" بعد مقتل الشاعر مشعل آل عكروم

بعد مقتل شاعر قطري على يد ضابط بالجيش التركي انتفض الشعب القطري ضد الأمير تميم بن حمد

آل ثاني،  وطالبوا بالقصاص العادل، وأشاروا إلى انتهاك السيادة القطرية على يد الضباط الأتراك،

وأنهم أصبحوا أصحاب الكلمة الأولى والأخيرة بالدوحة، حيث يمارسون سلطتهم على الضباط القطريين

وتصدر وسم تركيا تقتل شاعرًا قطريًا، موقع التدوينات القصيرة “تويتر”  بعد مقتل الشاعر القطري

مشعل آل عكروم المري، على يد ضابط تركي بعدما رفض أوامره بسبب التحدث معه بلهجة حادة.

وتناقلت وسائل إعلام مختلفة أن الضابط التركي نقل الشاعر القطري إلى غرفة مغلقة، وقام بالتعدي

عليه بالضرب؛ فرد الأخير دفاعًا عن نفسه إلى أن احتدم الصراع، وكانت النهاية مقتل عكروم بطلق ناري.

حيث  أثار مقتل الشاعر القطري مشعل آل عكروم غضب الكثير من القطريين وأبناء الوطن العربي

على موقع التدوينات القصيرة “تويتر” وغرد سعد ناصر قائلًا: “وكلنا نتذكر عام 2018 والجريمة اللي

ارتكبها الجيش التركي ضد أحد كبار ضباط الجيش القطري بعدما تعمدوا قتل اللواء محمد العطية

وتم التكتم على هذا الموضوع برضه من قبل حكومة قطر لأن الحكومة القطرية صارت مثل المتفرج

حاليًا، وكل همها أنها تبقى على السلطة ولو كانت كمجرد اسم فقط”.

وأضاف سعد  “هذا اللي خلاها تتكتم عن حوادث القتل اللي مارسها الجيش التركي على الجيش

القطري، وحادثة القتل هذي ماهي الأولى، والمتوقع أنها ما بتكون الأخيرة خاصة وأن الجيش التركي

المحتل لقطر يتحكم بكل مفاصل الدولة في الوقت الحالي، وهذا الشي اللي بيسهل للأتراك قتل افراد

الجيش القطري”وقال المدون سعيد الحربي، إن الشاعر الذي قتل “بدم بارد” على يد الجيش التركي

فمشعل اختار خدمة بلاده في الانضمام للجيش القطري، ولكنه واجه ضباطًا أتراكًا استخدموا أقسى

العقوبات العسكرية أدت إلى وفاته.

وقال راكان التركي: “الجيش التركي في قطر يُمارس أبشع الجرائم بتكتم وصمت من الحكومة

القطرية! احتلال الجيش التركي أصبح كابوسًا للشعب القطري، بسبب سطوتهم وتحكمهم في

الحكومة القطرية حكومة الدوحة لم تطلب الحماية لتوفير بيئة آمنة، بل لحماية نظام الحكم، باختصار.. نفسي نفسي”.

Comment here